موقع متنوع وشامل ، مقالات ، إسلامنا ، قضايا الأمة ، مشكلات الشباب ، هموم الناس ، أحوال السياسة ، الخواطر ، مقاطع الفيديو ، الصور النادرة ، أهلينا فى فلسطين ، أهالينا فى العراق ، المرأة المسلمة ، حقيقة الصهيونية ، جرائم ضد الإنسانية


    تحقيق حلم البشرية

    شاطر
    avatar
    محمد الجرايحى
    كاتب مؤسس
    كاتب مؤسس

    الدولة : مصــــــر
    رقم العضوية: : 1
    العمل : التربية والتعليم
    عدد المساهمات : 380
    النشاط على النت : مدون
    تسجيل عضوية : 22/06/2010




    لاإله إلا الله تحقيق حلم البشرية

    مُساهمة من طرف محمد الجرايحى في الإثنين يوليو 19, 2010 10:00 pm

    الشريعة الإسلامية شريعة ربانية تتميز بالشمول فهى نظام حكم
    ودستور دولة ومنهج حياة ونظام أمة
    .. بها استطاع ((محمد )) صلى الله عليه وسلم– النبى الأمى _ أن يحقق حلم
    البشرية فى المدينة الفاضلة على أرض الواقع وليس فى القراطيس والكتب والأحلام
    .. واستطاع أن يجعل من حفنة من البدو رجالاً أبدعوا حضارة
    من أزهى الحضارات الإنسانية وأعلاها فى التاريخ.. ووصلوا بهذا المنهج
    الربانى إلى قمة المجد والسيادة والرفعة آخذين بيدالبشرية من دهاليز الظلام إلى آفاق النوروالطهارة ، و من هذا المنطق أنصف العقلاء شريعة الإسلام
    ..وأسوق لكم بعضاً مما أقر به أساطين الفكر ومن ابناء الحضارة الغربية
    .. قال العلامة (( ساتيلا نا )) :
    أن فى الفقه الإسلامى ما يكفى المسلمين فى شريعتهم إن لم نقل ما يكفى الإنسانية كلها
    .. ويقول دكتور (( هوكنج ))
    : أن فى نظام الإسلام استعداداً داخلياً للنمو وأنى أشعر بأنى على حق حين أقرر أن
    الشريعة الإسلامية تحتوى بوفرة على جميع المبادئ اللازمة للنهوض .
    ويقول القانونى الكبير ((فمبرى )) : موجهاً كلامه لنا نحن معشر المسلمين
    .. (( إن فقه الإسلام واسع إلى درجة أننى أعجب كل العجب كلما فكرت فى أنكم لم
    تستنبطوا منه الأنظمة والأحكام الموافقة لزمانكم وبلادكم )) !!
    عندما أعلن المفكر الفرنسى (( روجيه جارودى )) إسلامه
    .. أصاب العجب والدهشة الأوساط الثقافية والفكرية ليس فى
    أوروبا فحسب بل عالمنا الإسلامى أيضاً.. ولكنه أطفأ نار الدهشة بقوله (لقد وجدت بعد بحث طويل أن دين الإسلام هو الدين الوحيد الذى يخاطب عقلى)).
    .وتقول المستشرقة الفرنسية (( أوديت بينى)) :
    إن الإسلام هو العلاج الوحيد لكل الأمراض والمشكلات
    التىتفشت فى المجتمعات الأوروبية
    .. وأن الحضارة الإسلامية هى التى يجب أن نستمد منها رقينا وحضارتنا على مر الأزمان.
    ويقول : (( أوجست كونت )) : :
    إذا كان لابد من دين للبشرية فلن يكون هذا الدين إلا الإسلام ))
    .. هذا شرع الله فأرونى ماذا
    شرع الذين من دونه ؟ ولكن الظالمين بآيات الله يجحدون !!

    ــــــــــــــــ
    لحظة من فضلك:
    فى ألمانيا توفيت سيدة عجوز فى الثانية والسبعين منعمرها دون أن يكتشف
    أحد وفاتها .. وبعد ثلاث سنوات .. نعم بعد ثلاث سنوات من موتها فى
    بيتها اكتشف أمرها بمحض الصدفة .. مما دعا التليفزيون الألمانى إلى
    دعوة الناس إلى التراحم كما يفعل أهل الشرق (( وطبعاً يقصد بأهل الشرق

    المسلمين )) .. وهذا يذكرنا بحديث النبى ( صلى الله عليه وسلم ) : قاطع رحمه
    فى النار … فما أرحم قيم الإسلام بمجتمعاتنا وما أحرا نا بالتشبث بهذه
    القيم ودعمها حتى لايصل الأمر فى مسيرة التغريب العلمانى إلى الوصول لما وصل
    إليه الغرب من قطع للرحم وعقوق للمسنين !!!!

    الحمد لله الذى جعلنى من المسلمين
    أخوكم فى الله
    محمد الجرايحى





      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء أكتوبر 18, 2017 8:25 pm